سفيان السليطي: واجب التّحفظ يمنعني من كشف ماذا وجدنا في منزل والمقرات التابعة لسامي الفهري

0 908

قال  الناطق الرسمي باسم القطب الاقتصادي والمالي بتونس سفيان السليطي اليوم الأربعاء 6 نوفمبر 2019 خلال مداخلته في برنامج ”تسعين دقيقة” على راديو ”إي أف أم”، في ما يخص  حادثة إيقاف سامي الفهري صاحب قناة الحوار التونسي، أن منطلق القضية كان شكاية تقدم بها المكلف العام بنزاعات الدولة في حق وزارة المالية ولجنة التصرف في الأملاك المصادرة، من خلال وجود شبهة إبرام عقود لا تستجيب للشروط القانونية وغسيل للأموال.

مضيفا ان   فرقة الأبحاث  في الجرائم الاقتصادية والمالية تعهدت بالتحقيق وإجراء المكافحات لمدة ناهزت 12 ساعة من الاستنطاقات،  وذلك تحت إشراف النيابة العمومية التي أذنت أيضا بتفتيش منزل سامي الفهري وبعض مقرات قناة الحوار التونسي ومقربين من الفهري، مشددا على أن واجب التحفظ يمنعه من كشف ما تمت معاينته داخل هذه الفضاءات.

مؤكدا في هذا الإطار بأن كل الأعمال كانت في نطاق احترام القانون، مؤكدا ان القضية التي أوقف من أجلها الفهري لا علاقة لها بالقضية التي تم تأجيلها إلى يوم 26 ديسمبر المقبل بسبب غياب مضمون وفاة بن علي.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.